• الثلاثاء 20 أغسطس 2019
  • بتوقيت مصر01:48 م
بحث متقدم

بعد زيادة الوقود..اعرف الأسعار «عشان محدش يستغلك»

ملفات ساخنة

الوقود
الوقود

حنان حمدتو

شعبة المواد الغذائية: من يتلاعب يتم ضبطه.. ولا مجال لاستغلال المواطن مع تعدد منافذ البيع

خفض سعر كيلو المكرونة المدعومة 75 قرشًا.. وبائعو الخضار والفاكهة: 20قرشًا نسبة الزيادة  

زيادات تعريفة الركوب.. نصف جنيه للمواصلات الداخلية.. وجنيهه لأتوبيس النقل العام

«التموين»: أرجأنا الكشف عن منظومة الخبز الجديدة.. والخط الساخن لمواجهة المخالفين

«حماية المستهلك» يكشر عن أنيابه.. ويؤكد: سيارات الضبطية منتشرة لرصد الخارجين

عقب القرار الحكومي بتحريك أسعار الوقود بدءًا من يوم الجمعة قبل الماضي، دبت المخاوف في نفوس المصريين من انعكاسات ذلك على أسعار السلع في مصر، وزيادات مرتقبة تطال كل شيء، بدءًا من "الإبرة" إلى "الصاروخ" كما يقولون.

ويربط المصريون دومًا زيادات الأسعار بالزيادات في أسعار الوقود، بسبب تداخله مع كثير من المنتجات والسلع، ما عزز من المخاوف تردد أنباء عن رفع أسعار السلع الغذائية والبقالة، والخبز، ووسائل النقل والمواصلات، والخضراوات والفاكهة والعديد من السلع الأخرى.

لكن الحكومة كانت حريصة منذ اللحظة الأولى لتطبيق القرار على تكثيف الرقابة والانتشار في الشوارع ومواقف الميكروباص خصوصًا، لمنع استغلال المواطنين،

وقامت "المصريون" بجولة، استطلعت خلالها آراء التجار وأصحاب المخابز والسائقين عقب تحريك سعر الوقود، وتفنيدهم للشائعات التي ترددت حول رفع السلع، إلى جانب الحصول على "روشتة" من جانب الغرف التجارية، ووزارة التموين، ومحافظة القاهرة، وحماية المستهلك، لحماية المواطنين من الاستغلال.




السلع الغذائية والخضراوات

الخضراوات والفاكهة والمواد التموينية هي السلع الأكثر إقبالاً عليها، إذ لا يمكن بحال الاستغناء عنها، إذ يتم شراؤها بكميات مختلفة حسب الاحتياج، لكونها تمثل الوجبات الأساسية على الموائد، لذا زادت المخاوف عقب تحريك أسعار الوقود بإمكانية ارتفاع أسعارها.

وقال "حسيني"، تاجر حبوب وعطارة بمنطقة بولاق أبو العلا: "الأسعار مستقرة لم تشهد أي تغيير حتى الآن، فالأرز والحبوب والدقيق والسمن والزيوت وهي سلع أساسية سريعة النفاد، مع ذلك فإن أسعارها ثابتة منذ شهر رمضان الماضي، لأن أسعار التكلفة ثابتة حتى الآن داخل المصانع، وكذلك السلع التى يتم استيرادها من الخارج".

وقال بائع آخر، إن "وزارة التموين والتجارة الداخلية أرسلت منشورًا إلى كل تجار السلع التموينية، بقرارها تخفيض سعر كيلو المكرونة بالمنظومة التموينية ليصبح 7.25 بدلًا من 8 جنيهات، وسعر العبوة النصف كيلو لدى التجار إلى 3.65 جنيه بدلاً من 4جنيهات".

وأضاف: "القرار كان مفاجئًا ومبشرًا في نفس الوقت؛ لأنه جاء عقب تحريك سعر الوقود مباشرةً"، متمنيًا أن تطبق وزارة التموين القرار على مختلف السلع الغذائية.

وقال بائع خضراوات وفاكهة بمنطقة إمبابة، إن "الأسعار زادت بنسبة محدودة بعد تحريك سعر الوقود، والسبب تكلفة النقل، وتراوحت الزيادة بين خمسة قروش إلى 20 قرشًا في الكيلو لكل الأنواع، لافتًا إلى أن هذا الارتفاع المفاجئ جاء عقب الانخفاض في أسعار الخضروات في شهر يونيو الماضي، بينما بقيت أسعار الفاكهة ثابتة بسبب وجود كميات وفيرة.

وعن الأسعار المتداولة بالأسواق حاليًا في قطاع الجملة، قال تقرير لشعبة الخضراوات والفاكهة، إن كيلو الطماطم يتراوح بين 1.25 و1.5 جنيه والبطاطس من 3.5 إلى 4.5 جنيهات، والبصل من 2 إلى 2.5 جنيه، والفلفل من 1.5 إلى 2.5 جنيه، والباذنجان من 1.5 إلى 2 جنيه، والخيار من 2 إلى 4 جنيهات، والكوسة من 3 إلى 4 جنيهات، والبامية من 10 إلى 14 جنيهًا، والملوخية من 75 قرشًا إلى 1.25 جنيه، والليمون من 15 إلى 25 جنيهًا، والجزر من 3 إلى 3.5 جنيه، ورق عنب من 6 إلى 8 جنيهات، والفاكهة في قطاع الجملة، كيلو الخوخ يتراوح بين 3.5 و5 جنيهات، والمشمش من 6 إلى 8 جنيهات، والكنتالوب من 1.5 إلى 3.5 جنيه، والعنب من 4 إلى 6 جنيهات، والبرقوق من 15 إلى 20 جنيهًا، والموز من 4 إلى 5 جنيهات، والمانجو من 8 إلى 12 جنيهًا، والبطيخ يتراوح بين 7 و15 جنيهًا.

وقال أحمد يحيى، رئيس شعبة البقالة والمواد الغذائية بالغرفة التجارية بالقاهرة، إنه "من الوارد أن يتلاعب بعض التجار بالأسعار فى الأسواق ويعللون ذلك بزيادة تكلفة النقل وعملية الصناعة، مشيرًا إلى أن "هناك ضبطيات تجارية تراقب مثل هؤلاء معدومي الضمير".

وأضاف "يحيى"، لـ"المصريون": " هناك دلائل على عدم استغلال التجار المواطنين؛ بسبب شدة المنافسة، وتنوع العارضين سواء المنافذ المتنقلة أو الجمعيات التعاونية أو السلاسل الكبيرة، ما لا يعطي فرصة لأحد أن يرفع من ذاته الأسعار، وكذلك المحال التجارية الصغيرة توفر عروضًا وخصومات نسبية على بعض السلع، فضلًا عن مبادرات حكومية منها، مبادرة: "كلنا واحد" التي تنفذها وزارة الداخلية تحت رعاية رئيس الجمهورية، والشوادر ثابتة بالتعاون مع كبار التجار، والمنافذ المتحركة التي تعرض المنتجات والسلع الغذائية بالقرى والمراكز بأسعار مخفضة".

مع ذلك، توقع رئيس "شعبة المواد الغذائية" أن يؤدي تحريك أسعار الوقود إلى "ارتفاع جديد في أسعار السلع خلال الفترة المقبلة متأثرة بزيادة تكلفة الإنتاج والنقل".


النقل والمواصلات

المتوقع دائمًا عقب تحريك أسعار المواد البترولية، أن يتبعها زيادات على الفور في تعريفة استخدام وسائل النقل، وهذا ما حدث بالفعل، إذ زادت الأجرة بنسبة لا تتعدى 15% للأتوبيسات والميكروباصات.

وقال سائق بهيئة النقل العام بمحطة عبد المنعم رياض: "الأجرة ارتفعت من 3 جنيهات إلى 4 جنيهات للأتوبيسات الزرقاء، وارتفعت الأتوبيسات الأخرى من 4 جنيهات إلى 5 جنيهات، وهذا طبيعي حتى لا تتكبد الهيئة خسائر، ولكن علينا أن نلتفت إلى شيء مهم خاص بالصيانة، فلدينا كميات هائلة من المركبات متواجدة بالجراجات تتطلب قطع غيار مستوردة ومصرية، يجب توفير سيولة إلى هذا الأمر".

وقال أحد سائقي الأجرة بمنطقة الإسعاف: "الأجرة ارتفعت، لكننا لانريد أن نحمل الركاب أكثر مما يتحملون، فيجب أن نراعي ضمائرنا، وألا تزيد الزيادة عن نصف جنيه، وغير ذلك يعد استغلالًا وسرقة".

وقال اللواء إبراهيم عوض، المتحدث باسم محافظة القاهرة، إن "تعريفة أتوبيسات النقل العام زادت من 3 إلى 4 جنيهات للمسافة التي تصل إلى 30 كيلومترًا، وإلى 5 جنيهات بدلًا من 4 للأتوبيس على خطوط تتراوح بين 31 و40 كيلو، ومن 5 إلى 6 جنيهات للخطوط التي تسير على مسافة من 41 لـ50 كيلو، ومن 8 إلى 10 جنيهات للأتوبيس (الدورين)".

وأضاف لـ"المصريون": "تعريفة الميني باص الخاص التابع للشركات الخاصة، زادت من 4 إلى 6 جنيهات، والميني باص للمدن الجديدة من 5 إلى 6 جنيهات، والميني باص المكيف والواي فاي من 8 إلى 10 جنيهات، والأتوبيس المكيف وبه خدمة واي فاي من 12 إلى 15 جنيهًا".

وتابع المتحدث، قائلًا: "خصصنا خطوطًا ساخنة، لتلقى شكاوى المواطنين الخاصة بزيادة التعريفة وهي 136، و23912136 و23907147، وعلى المواطنين الإبلاغ عن السائق المخالف في حال زيادة التعريفة المقررة بالإبلاغ عن رقم السيارة ووقت الرحلة، ومن يخالف القرارات الجديدة أو الهيئة العامة للمرور سيتعرض للمساءلة القانونية وغرامة مالية".

من جهته، اعتمد اللواء المحافظ أحمد راشد، تعريفة جديدة لخطوط السيرفس الداخلية والأقاليم؛ بناءً على قرار اللجنة التي تم تشكيلها لبحث الزيادة، وضعت في اعتبارها مسافة كل خط وعدد الرحلات؛ تحقيقًا للعدالة ونسبة الزيادة تراوحت بين 10% و15% لخطوط السيرفس الداخلية ولخطوط الأقاليم والمحافظات".

وأضاف، أنه تم تشكيل غرفة عمليات رئيسية بديوان عام المحافظة لمتابعة الالتزام بالتعريفات المحددة، بحضور ممثلي الأحياء والمراكز والمدن، ومديرية التموين والتجارة الداخلية، والإدارة العامة لمرور الجيزة، وإدارة شرطة التموين والتجارة الداخلية بقطاع أمن الجيزة، بعد قرار تحريك أسعار المنتجات البترولية، لافتًا إلى أن تعريفة التاكسي الأبيض بالعاصمة ارتفعت لتبلغ التسعيرة الجديدة 7 جنيهات لفتح العداد، و3 جنيهات لكل كيلومتر و17 جنيهًا لساعة الانتظار، تزيد بواقع 8 جنيهات لكل ساعة إضافية، وفقًا لبيان صادر عن محافظة القاهرة ذاتها.


رغيف الخبز

رغيف الخبز جزء لا يتجزأ من المائدة المصرية اليومية بوجباتها الثلاث، طالته مؤخرًا توابع تحريك أسعار المواد البترولية، في الوقت الذي أكدت فيه وزارة التموين استمرار بيع الرغيف المدعم بنفس السعر.

وخصصت وزارة التموين، خطًا ساخنًا عبر بوابة الشكاوى الحكومية "16528"؛ للإبلاغ في حالة وجود أي شكاوى تتعلق بالتلاعب في سعر رغيف الخبز المدعم في أي محافظة من محافظات الجمهورية.

وأضافت، أنها تتابع بشكل دوري مع الأجهزة الرقابية بالوزارة ومديري مديريات التموين بالمحافظات على مستوى الجمهورية، مدى التزام المخابز بصرف الحصة اليومية للمواطنين من الخبز المدعم بالأسعار المحددة.

وأشارت إلى أنه سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد المخالفين والمتلاعبين، كما يتم توقيع الغرامات والجزاءات اللازمة على المخابز التي لا تلتزم بالمواصفات المحددة لرغيف الخبز.

لم يمر يومان على هذا البيان، إلا ولحقته الوزارة بقرار آخر عدلت فيه أسعار تكلفة أنواع الخبز المختلفة، تأثرًا بالزيادة الأخيرة فى الوقود وخاصة السولار، التي اعتبرها أحمد كمال، المتحدث باسم وزارة التموين، السبب الرئيس وراء القرار.

وأضاف كمال لـ"المصريون"، أنه "تم الاتفاق مع الشعبة العامة للمخابز باتحاد الغرف التجارية على بنود ثابتة حول تطبيق منظومة الخبز الجديدة، على أن يكون التطبيق الفعلي أول أغسطس المقبل؛ شريطة أن يتم تحريك تكلفة تصنيع الخبز إذا تحركت أسعار الوقود، وهو الذي تم فعليًا".

وأوضح المتحدث باسم وزارة التموين، أن "هناك اجتماعات دائمة تعقد بين الشعبة العامة للمخابز، وقيادات وزارة التموين؛ لمناقشة معايير تطبيق منظومة مستحدثة للخبز المدعم خاصة بعد زيادة سعر التكلفة".

وينص قرار وزير التموين على احتساب تكلفة تصنيع الرغيف بالمخابز البلدية التي تستخدم وقود (السولار) في عملية الإنتاج على النحو التالي:

- نوع الخبز (ماو) الطري بتكلفة تصنيع 17.10 قرش، فيما تبلغ تكلفة الرغيف 60.50 قرش.

- خبز (ماو) ملدن بتكلفة تصنيع 19.10 قرش، فيما تبلغ تكلفة الرغيف 62.57 قرش.

- خبز محجر بتكلفة تصنيع 16.06 قرش، وتكلفة الرغيف تبلغ 60.90 قرش.

ونصت المادة الثانية من القرار الوزاري، على أن تقوم الهيئة العامة للسلع التموينية بحساب وسداد تكلفة المخابز البلدية التي تنتج الخبز البلدي المدعم على النحو الموضح بالمادة الأولى بعد خصم ما يسدد المواطن من سعر الرغيف 5 قروش، وطبقًا لما يتم إثباته من مبيعات على النظام بموجب ماكينات الصرف بكل مخبز.

وطالب المتحدث باسم وزارة التموين، المواطنين بسرعة الاتصال برقم الخط الساخن لشكاوى الخبز الذي خصصته الوزارة؛ في حال رفعت المخابز سعر الرغيف المدعم أو العادي من 50 قرشًا إلى 75 قرشًا.

«حماية المستهلك»

هو الجهاز الذي دوره حماية المواطنين من وسائل الجشع والاستغلال التي يمارسها أي طرف تجاري ضدهم.

وقال اللواء رضا عبد المعطي، رئيس الجهاز، عقب تحريك أسعار الوقود، إن سيارات الضبطية القضائية منتشرة في الأسواق والمناطق التجارية ومحطات الوقود ومواقف نقل الركاب؛ للتأكد من التزام الجميع بالقانون واتخاذ الإجراءات الفورية حيال المخالفين.

وحذر من محاولة البعض استغلال إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي تتخذها الدولة، وتغليب مصلحتهم الخاصة على مصلحة الوطن والمواطن من خلال ممارسات سلبية تضر بالمستهلك، مشيرًا إلى أن الجهاز لن يتوانى في اتخاذ إجراءات قانونية عاجلة حيال الخارجين عن القانون.

وأكد أن غرفة العمليات التابعة للجهاز في حالة انعقاد مستمر وبالتنسيق مع كافة المحافظات؛ لتلقي أي شكاوى أو بلاغات أو معلومات بشأن أي ممارسات سلبية يرتكبها البعض للإضرار بالمستهلكين.

وأضاف أن الجهاز على استعداد لتلقي كافة الشكاوى التي ترد عبر موقع الجهاز أو من خلال الخط الساخن 19588 أو خدمة "واتس أب" (المواطن رقيب) رقم 01281661880، أو عبر التطبيق الإلكتروني المتاح على الهواتف الذكية WWW.CPA.GOV.EG .


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • عصر

    03:41 م
  • فجر

    03:59

  • شروق

    05:28

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    18:38

  • عشاء

    20:08

من الى