• الأربعاء 20 فبراير 2019
  • بتوقيت مصر12:10 م
بحث متقدم

بالصور.. جوجل يحتفل بالذكرى الـ114 لمولد "حماتي ملاك"

الصفحة الأخيرة

ماري منيب
ماري منيب

متابعات- أمينة عبد العال

تصدرت الفنانة الراحلة ماري منيب محرك البحث "جوجل" اليوم بالتزامن مع ذكرى مولدها الـ 114.

وتعد مارى منيب أحد ألمع نجمات السينما المصرية في ثلاثينيات القرن العشرين ولها العديد من المشاركات المسرحية المميزة.

ولدت "ماري سليم حبيب نصر الله" في 11 فبراير عام 1905، في بيروت جاءت مع أسرتها إلى مصر وسكنت في حي شبرا بمدينة القاهرة، بدأت موهبتها الفنية في سن صغيرة، كانت بدايتها كراقصة في الملاهي ثم بدأت حياتها الفنية فى ثلاثينيات القرن العشرين على المسرح
ضمن فرقة نجيب الريحاني عام 1937، لتنطلق بعدها ببطولة عدد من الأعمال السينمائية، واشتهرت بتجسيدها لدور الحماة التي تقوم بالتدخل في حياة ابنتها وإفسادها لحياتها الزوجية، إلا أن الجمهور المصري والعربي تعلق بأداء ماري منيب التمثيلي، وحفرت أسمها من ذهب في أذهان المشاهدين.

بدأت مشوارها في السينما من خلال فيلم "أنشودة الراديو" عام 1936، لتلفت الأنظار لموهبتها التمثيلية لتتهافت عليها شركات الإنتاج وقتها للمشاركة ببطولة عدد من الأعمال السينمائية الناجحة، والتي كانت إضافة لمسيرتها الفنية، وأصبحت بعدها ركيزة أساسية بمعظم الأعمال السينمائية وسط مشاركة كبار نجوم السينما المصرية وقتها.

عملت ماري مع أبرز الفرق المسرحية في وقتها منها "نجيب الريحاني، وعلي الكسار، وفوزي الجزايرلي"، إلى أن تولت إدارة فرقة الريحاني عقب وفاته مع بديع وعادل خيري، وحققت العديد من النجاحات التي كانت سببًا في نجوميتها وشهرتها في السينما المصرية.

ولماري منيب العديد من الإفيهات والتي اشتهرت بها خلال مسيرتها منها "مدوباهم اتنين، إهري يا مهري، وأنا على مهلي، يادي المرار يادي النيلة"، إلى جانب الإفيه الشهير "وإنتي جاية تشتغلي إيه" من مسرحية "إلا خمسة".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما رأيك في الهجوم على الحجاب؟

  • ظهر

    12:14 م
  • فجر

    05:13

  • شروق

    06:37

  • ظهر

    12:14

  • عصر

    15:25

  • مغرب

    17:51

  • عشاء

    19:21

من الى