• الأربعاء 12 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر12:18 م
بحث متقدم

زوجته تكشف.. أسوأ أيام أوباما

عرب وعالم

أوباما
أوباما

وكالات

كشفت ميشيل أوباما، زوجة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، أسوأ الأيام التي مرت على زوجها خلال فترة توليه الرئاسة، حينها أسر لها بمخاوفه من مواجهة شعبه.

وذكرت "ميشيل"، في كتابها الجديد " Becoming " الذي يوثق لحظاتها البارزة في البيت الأبيض، أن أسوأ أيامهم في البيت الأبيض كانت عقب حادث إطلاق النار على إحدى المدارس بولاية "كونيتيكت" عام 2012.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، كشفت "ميشيل" أسرار ذلك اليوم، حيث وقع الحادث خلال إلقاءها خطابًا قبل أن تعلمها مساعدتها "تينا" بالحادث وتطلب منها القدوم إلى الحجرة البيضاوية بالبيت الأبيض، حيث يستدعيها زوجها للحضور على الفور.

وأضافت "ميشيل" أن أول ما خطر ببالها وقت استدعائها هو أن "باراك" يحتاجها بشدة، وهو ما يعزو طلبه استدعائها خلال يوم عمل مكتظ بالأعباء، مشيرة إلى أنه طلب من الجميع المغادرة لحظة وصولها حيث انفرد "اوباما" بزوجته وكشف له عن مخاوفه من مواجهة الأمريكيين في أول خطاب له بعد الحادث الأليم.

وأشارت "ميشيل"، في كتابها لوقع الحادث على زوجها: "لأول مرة أشعر أن زوجي محطم بالكامل، كنت أرى الحزن يخيم عليه"، فيما واصل وصف الحادث لميشيل كما نقلته إليه وكالة الاستخبارات الأمريكية، قبل أن يتوقف عن الحديث باكيصا ويطلب منها الدعم لتجاوز تلك اللحظات الحرجة من مسيرته.

وأضافت قرينة الرئيس السابق أن هذا الحادث حطم قلب "أوباما"، والمعروف بعشقه للأطفال، فيما جاءت الواقعة المروعة عقب أيام قليلة من إعادة انتخاب أوباما لمنصب الرئاسة.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

كيف تنظر إلى ملابس الفنانات خلال المهرجانات الفنية؟

  • عصر

    02:40 م
  • فجر

    05:20

  • شروق

    06:49

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى