• الأحد 19 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر02:02 ص
بحث متقدم

إفطار على موائد الأقباط

ملفات ساخنة

إفطار على موائد الأقباط
إفطار على موائد الأقباط

تحقيق: حسن عاشور

رجل أعمال قبطى يقيم مائدة فى البحر الأحمر وشقيقه فى الأقصر

مائدة  «حليم ميخائيل» الأكبر  بالقليوبية

الكنيسة الإنجيلية تقيم مائدة لإفطار الصائمين أمام مسجد عمر مكرم

«مائدة الوحدة الوطنية».. الأكبر فى شبرا

«بيتر حشمت بيفطر القطر فى قنا»

ينتظر المسلمون رمضان من كل عام، وتبدأ التجهيزات مبكرة للشهر الكريم، ويتميز رمضان فى مصر بعدة صفات؛ من أهمها إقامة موائد الرحمن لإفطار الصائمين من غير القادرين.

ويتسابق أهالى الخير فى مصر للمشاركة فى إقامة هذه الموائد، كل حسب مقدرته، وتنتشر موائد الرحمن فى كل شوارع مصر تقريبًا، غير أنه ظهرت فى السنوات الأخيرة موائد إفطار رمضانية يقيمها أقباط مصريون، فى إشارة منهم إلى تكاتف الشعب المصرى مسلميه مع أقباطه.

ولم تعد فكرة إقامة موائد إفطار رمضانية للصائمين تقتصر فقط على أفراد من الأقباط، بل إن الكنيسة الإنجيلية بقصر الدوبارة تقيم إفطارًا سنويًا أمام مسجد عمر مكرم بميدان التحرير، وذلك منذ عام 2011 وعقب قيام ثورة يناير.

ولم تقتصر إقامة الأقباط فى مصر لموائد الرحمن فى القاهرة فقط، ولكنها تخطت حدود العاصمة؛ فيقيم رجل أعمال قبطى فى محافظة البحر الأحمر مائدة سنوية، فيما يقيم قبطى آخر أكبر مائدة رحمن فى محافظة القليوبية، كما أن شابًا قبطيًا يفطر قطارًا كاملًا فى رمضان فى إحدى محافظات الصعيد.

وفى إطار ذلك ترصد "المصريون"، أبرز وأهم موائد الرحمن التى يقيمها الأقباط لإفطار الصائمين فى رمضان فى ربوع مصر.

رجل أعمال قبطى يقيم مائدة فى البحر الأحمر

فى محافظة البحر الأحمر وتحديدًا فى مدينة الغردقة، أعلن رجل الأعمال القبطى، محارب رمزى عجايبى، وشقيقه رومانى رمزى عجايبى، عن تنظيم مائدة كبرى بمدينة الغردقة بالبحر الأحمر، وتوزيع وجبات مميزة للأهالى والصائمين فى محافظة الأقصر.

ويقول "محارب"، إنه يتولى تجهيز مائدة رمضان فى الغردقة، ويستعين بطهاة محترفين لتجهيز المائدة، فيما يتولى شقيقه "رومانى" تجهيز مائدة فى الأقصر مسقط رأسهما.

ويدشن "محارب"، المائدة أمام مقر شركته بشارع النصر بمدينة الغردقة، والتى يتم خلالها توفير وجبات يومية لـ250 صائمًا، حيث إن محارب وعائلته يعملون فى مجال اللحوم والدواجن منذ عشرات السنين، ولديهم مجزر فى البرازيل، ويقومون بتوزيع اللحوم والدواجن فى كافة المناسبات الدينية للأقباط والمسلمين سنويًا.

مائدة «حليم ميخائيل» بالقليوبية

ومن البحر الأحمر إلى القليوبية، حيث يقيم حليم ميخائيل، مائدة الرحمن للفقراء وعابرى السبيل، وأصبحت مائدته من أكبر موائد الرحمن فى محافظة القليوبية، حيث يجتمع بها كل يوم أكثر من 100 صائم، وفى نهاية الشهر يكون من أفطروا عنده أكثر من 3 آلاف صائم.

ويقول "حليم"، إن الهدف من إقامة مائدة الرحمن التى يقيمها هو تدعيم أواصر الود والمحبة بين أبناء الوطن الواحد، ليعلم العالم كله أن إطعام المصرى الصائم فرض على الجميع، سواء كانوا مسلمين أو مسيحيين، وأنه لا فرق بين دين ودين فى هذا الوطن، ولا نعرف فى حياتنا التفرقة بين المسلمين والمسيحيين، فالجميع مصرى.

الكنيسة الإنجيلية تقيم مائدة رحمن أمام مسجد عمر مكرم

تقوم الكنيسة الإنجيلية بقصر الدوبارة خلال شهر رمضان من كل عام، بتنظيم حفلات إفطار جماعى؛ وذلك ضمن مبادرة أطلقها مجلس الكنيسة، والقس الدكتور سامح موريس، راعى الكنيسة منذ عام 2011.

وتعد مائدة قصر الدوبارة من أشهر الموائد التى تقام تحت رعاية الكنيسة، حيث تقام المائدة فى الشارع أمام مسجد عمر مكرم بميدان التحرير، ويتوافد عليها شباب وأهالى وعمال من منطقة وسط البلد، وتقوم فتيات وشباب الكنيسة بخدمة الصائمين، ووضع الطعام لهم.

وأثناء الإفطار يقوم شباب الكنيسة بتوزيع وجبات جاهزة على السيارات التى تمر أمام الكنيسة، ويقوم بعضهم بالتجول فى الشوارع المجاورة للكنيسة لتوزيع الوجبات على المارة.

«مائدة الوحدة الوطنية».. الأكبر فى شبرا

تعتبر مائدة الوحدة الوطنية فى شبرا من أكبر موائد الرحمن لإفطار الصائمين، ويقيم المائدة "جميل بنايوتى" منذ 35 عامًا، ويشارك فيها أهل المنطقة من الكبار إلى الصغار، ويقوم بإعداد الطعام طباخ مسئول عن المائدة.

وقد قام جميل بنايوتى، بالتبرع بقطعة من أرضه لإقامة هذه المائدة عليها، وذلك بمساعدة العديد من رجال منطقة شبرا سواء المسلمين والمسيحيين.

ومؤخرًا أضاف "بنايونى" فكرة "عمود الأكل"، وجاءت تلك الفكرة بسبب أن هناك بعض الأشخاص لديهم عزة نفس شديدة تمنعهم من القدوم إلى مائدة الرحمن، فيقوم بإرسال أحد أفراد الأسرة بالعمود إلى هذا الشخص أو هذه الأسرة، كما أوصى "بنايوتى"، بأن تظل هذه المائدة حتى بعد وفاته لتصبح صدقة جارية على روحه.

«بيتر حشمت بيفطر القطر فى قنا»

يقف الشاب المسيحى بيتر حشمت على رصيف محطة سكة حديد نجع حمادى بقنا، بداية من أذان العصر وحتى أذان المغرب، ممسكًا فى يده الأكياس المملوءة بالعصائر والمأكولات لتوزيعها على الصائمين المسافرين فى رمضان.

وقال "بيتر"، على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، "فكرتى تبلورت منذ 6 سنوات بين مجموعة من الأصدقاء، وكنت واحدًا منهم واتفقنا على عمل ما يسمى بـ"قطار الخير"، وكنا نجمع تبرعات من بعضنا البعض ونشترى العصائر والبلح ونوزعها على ركاب القطارات التى تتوقف فى محطة السكة الحديد وقت الإفطار، بعد أن لاحظنا استغلال الباعة الجائلين للصائمين ورفع أسعار الوجبات فى وقت الإفطار، وبعدها أصبح هذا النشاط من ضمن أنشطة جمعية "قلب واحد"، والتى نؤديها سنويًا دون إرهاق أو ملل، ويكفينا فرحة الصائمين ونحن نوزع عليهم ما تيسر من إفطار رمضان".

وأوضح "بيتر"، أن جمعية "قلب واحد" تضم العديد من الشباب الذى يقوم بتوزيع "شنط وكراتين" رمضان على الأسر الفقيرة.

ستينى قبطى يشارك المسلمين فى مائدة الإفطار

فى حى العجوزة بالقاهرة، يتقدم الستينى القبطى صبحى،  المسلمين للمساعدة فى إنشاء مائدة كبيرة عمرها 19 عامًا، تسع حوالى 450 شخصًا يوميًا طوال شهر رمضان.

وعن مشاركته للمسلمين فى احتفالاتهم برمضان قال "صبحى"، "أنا بحب أشارك إخواتى المسلمين دايمًا، وساعات بنزل أفطر معاهم فى المائدة، وكل يوم فى رمضان بحب آكل من الكنافة اللي بيعملوها، ولو أنا مانزلتش بيعتوها لى لحد البيت".

عائلة كاملة فى البحر الأحمر تقيم موائد إفطار يومية

وفى مدينة مرسى علم جنوب محافظة البحر الأحمر، ينظم الأقباط موائد إفطار يومية لجيرانهم المسلمين خلال شهر رمضان، إذ تقيم عائلة "أبو رامى" كل عام موائد إفطار جماعى للمسلمين فى شهر رمضان.

ويقول ريمون جمال، أحد أفراد عائلة "أبو رامى": "مشاركة إخواننا المسلمين فرحتهم بشهر رمضان وعمل الإفطار الجماعى هو مشاركة مجتمعية، فنحن نسيج واحد فى وطن واحد".

وأضاف: "معظم أصدقائى من المسلمين، وهم أيضًا يقومون بتهنئتى فى الأعياد، ويقومون بعمل ولائم لنا فى مناسباتنا".

وقال أسامة جمال حنا، من أفراد العائلة، إنه "يتم تجهيز المائدة قبل دخول شهر رمضان بعدة أيام، ويتم شراء المستلزمات التى نحتاجها على مدار الشهر".

وأضاف: "نشارك فى هذا الإفطار بكل حب وطيبة نفس، ونجلس مع الصائمين قبل الإفطار على المائدة، وأثناء أذان المغرب نفطر معهم ونأكل معهم، وعقب الإفطار يقومون بأداء صلاة المغرب ثم نتناول الشاى معهم ونتحدث عن الخيرات فى هذا الشهر العظيم".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • فجر

    03:59 ص
  • فجر

    03:59

  • شروق

    05:28

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    18:39

  • عشاء

    20:09

من الى