• الإثنين 15 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر12:47 م
بحث متقدم

السلوك الاجتماعي للنبات

وجهة نظر

الكاتب الصحفي طارق المهدوي
الكاتب الصحفي طارق المهدوي

طارق المهدوي

رغم دأبي خلال عملي الميداني بالسلك الدبلوماسي في أفريقيا قبل ثلاثة عقود زمنية على محاولة استزراع مختلف أنواع الزهور والورود داخل الأحواض المنزلية المخصصة لذلك منتظراً نموها حتى أنقلها إلى أرض حديقة المنزل، فقد لاحقني فشل متتالي مع مختلف أنواع تلك الزهور والورود سواء كانت من ذوات الأشكال اللونية الجميلة أو من ذوات الروائح الطيبة الفواحة إذ كانت تموت داخل أحواضها قبل نموها، وهو ما فسره لي مزارع أفريقي عجوز بمعاناتها من الوحدة القاتلة مؤكداً أن النباتات تحتاج كالبشر إلى صحبة اجتماعية محفزة على الاستمرار في الحياة وطالباً مني منحه فرصة لإثبات تفسيره فدفعني تكرار فشلي كمزارع إلى مجاراته، حيث دخل إلى مطبخي والتقط ثمرة بطيخ فأفرغها من بذورها التي نسميها في مصر لب البطيخ ليزرع هذه البذور داخل الأحواض حول الزهور والورود بشكل دائري، فإذا بالزهور والورود تنمو سريعاً وتزدهر مع انتاج لب البطيخ لتجمعات من الحشائش المحيطة بها والملتفة حولها على نحو عشوائي كثيف أفسد منظرها، وراودتني الظنون بأن هذه الحشائش أصبحت تزاحم الزهور والورود في الماء والشمس والهواء إلى جانب ما تكبدني إياه من أسمدة وأدوية إضافية، مما جعلني لاحقاً أستأصل جذور لب البطيخ بحشائشها من داخل الأحواض كي أوفر للزهور والورود فرص نمو أفضل إلا أن ذلك لم يحدث فقد ماتت الزهور والورود في اليوم التالي مباشرةً، وعندما زارني المزارع الأفريقي العجوز قال لي إنها لم تمت بل انتحرت حزناً على رفاقها ورفضت تناول الماء والطعام من نفس اليد التي قتلت رفاقها، مؤكداً أن احتياج النبات للونسة الاجتماعية يفوق احتياجه للماء والشمس والهواء والطعام لكن أغلب الناس لا يعلمون ذلك دون أن يفوته توجيه بعض السباب لي باعتباري قاتل، فدفعني شعوري بالفشل إلى الإقلاع عن تكرار محاولاتي لاستزراع الزهور والورود دون قدرة على تحديد مدى صحة تفسير المزارع الأفريقي العجوز لهذا الفشل، الذي ظل غامضاً بالنسبة لي حتى نشرت كلية الزراعة في جامعة أوبسالا السويدية مؤخراً دراسة علمية موثقة حول السلوك الاجتماعي للنبات، أكدت أن هناك رسائل وتفاعلات واستجابات متبادلة بين مختلف أنواع النباتات التي تحركها غرائز حب الذات وحب النوع وحب الحياة تماماً كالبشر والحيوانات، فأيقنتُ بأنني قد أخطأتُ في حين أصاب المزارع الأفريقي العجوز!!.
                               طارق المهدوي

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • عصر

    03:01 م
  • فجر

    04:39

  • شروق

    06:02

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    15:01

  • مغرب

    17:28

  • عشاء

    18:58

من الى