• الأربعاء 17 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر02:40 م
بحث متقدم

كواليس لقاء رئيس المخابرات العامة مع وفد "حماس"

الحياة السياسية

حركة حماس
حماس

وكالات

أعلن القيادي في حركة "حماس"، خليل الحية أن الحركة تلقت وعودا مصرية بفتح معبر "رفح" البري بشكل طبيعي خلال الفترة المقبلة، ما يسهم في تخفيف أزمات قطاع غزة، وبالتالي ضمان حفظ الأمن القومي المصري، بحسب ما نقلته على لسان رئيس جهاز المخابرات العامة، عباس كامل.

وأضاف "الحية" في تصريح صحفي صدر عنه، اليوم الأربعاء، أن مصر أكدت وقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني في إقامة دولته وعاصمتها القدس وإعادة اللاجئين، إلى جانب مساندتها لقطاع غزة في أزماته باعتبار أن حلّها هو جزء من الأمن القومي المصري، كما قال نقلا عن وكالة القدس برس.

وأوضح أن اللقاء الذي جمع رئيس المخابرات المصرية، عباس كامل، برئيس المكتب السياسي لـ "حماس"، إسماعيل هنية، والوفد المرافق له في زيارته للقاهرة، الليلة الماضية، تناول ملفات تتعلق بالتطورات السياسية للقضية الفلسطينية، والأوضاع الإنسانية في قطاع غزة، إلى جانب مسألتي المصالحة الوطنية والعلاقة الثنائية بين الحركة ومصر على المستوى السياسي والأمني.

وذكر القيادي في "حماس" أن وفد حركته أكد خلال اللقاء على رفضه لكل الحلول التي تنتقص من حقوق الشعب الفلسطيني، في إشارة إلى ما تعرف بـ "صفقة القرن"، والتي تقوم على أساس إنشاء دولة فلسطينية في سيناء بدلا من الضفة الغربية وقطاع غزة، مشددا على أن "فلسطين للفلسطينيين ومصر للمصرين".

وأضاف الحية "لمسنا روحًا إيجابية  إزاء متابعة مصر واستئنافها لدورها الراعي والمتابع لتنفيذ المصالحة"، مشيرًا إلى اعتزام القاهرة إرسال وفد أمني مصري إلى غزة للإشراف على تطبيق تفاهمات المصالحة والعمل على إنهاء مشاكل وأزمات القطاع.

وبيّن أن اللقاء "أكد على ضرورة إنهاء أزمة معبر رفح بشكل كامل والعمل بكل جهد ممكن لإنهاء معاناة المواطنين الصعبة وتحسين الأوضاع الحياتية والإنسانية والاقتصادية".

وأشار الحية الذي يشارك وفد حركته في زيارة مصر، إلى أن نقاشًا صريحًا حول العلاقة الثنائية بين الجانبين قد دار خلال اللقاء، وتمخّض عن تأكيد "حماس" على "موقفها الثابت من حماية الأمن القومي المصري؛ فهو بعد عربي وفلسطيني، وتأمين الحدود الفلسطينية المصرية"، وفق تأكيده.

بدوره، اعتبر المحلل السياسي الفلسطيني، شرحبيل الغريب، أن زيارة وفد "حماس" إلى القاهرة تعكس حرصها على استمرار الدور المصري تجاه دعم القضية الفلسطينية بشكل عام والعمل على استئناف مسيرة المصالحة بشكل خاص.

وقال الغريب في حديث لـ "قدس برس"، "مصر دولة كبيرة ومحورية ولها تأثير في المنطقة، وهي قادرة على المضي قدمًا في رعاية مسيرة المصالحة ودعم الشعب الفلسطيني".

وفي المقابل، رأى أن حرص مصر على حل أزمات قطاع غزة "مرتبط بتحسن الوضع في سيناء"، معتبرا أن "حديث رئيس المخابرات المصرية حول أزمات القطاع يحمل رسالة مباشرة من القيادة المصرية تؤكد على ضرورة تحمل حماس جزءا من المسؤولية الأمنية، ما يعزز حالة الاستقرار الأمني وتسهيل فتح معبر رفح وتقدم الدعم الإنساني لقطاع غزة".

ووصل وفد قيادي من حركة "حماس" إلى العاصمة المصرية القاهرة، الجمعة الماضية، برئاسة إسماعيل هنية، وعضوية كل من؛ خليل الحيّة، فتحي حمّاد، روحي مشتهى، عبد  السلام صيام.

وتعد زيارة هنية هذه الثانية منذ انتخابه رئيسا للمكتب السياسي لحركة "حماس" في مايو 2017.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • عصر

    02:59 م
  • فجر

    04:41

  • شروق

    06:04

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:59

  • مغرب

    17:26

  • عشاء

    18:56

من الى