• الأحد 27 مايو 2018
  • بتوقيت مصر01:59 م
بحث متقدم
خبراء:

حالة شاذة في كليب "الواد ده بتاعى"

المصريون لايت

كليب الواد ده بتاعى
كليب الواد ده بتاعى

حنان حمدتو

انتشر فيديو كليب تحت عنوان "الواد ده بتاعى" على مواقع التواصل الاجتماعى واليوتيوب خلال اليومين الماضيين لطفلتين ويتوسطهما طفل آخر لا تتجاوز أعمارهما العشر سنوات، وتسبب الكليب الغنائى فى إثارة الرأى العام حول الطريقة التى عرض بها والكلمات التى رددها الأطفال ومنها "الواد ده بتاعى اسمه على دراعى.. الواد خده عيونى شطة وكمونى".

ذلك العمل اعتبره أساتذة متخصصون مجرد واقعة فردية يجب ألا تنتشر فى المجتمع حتى لا تتحول لفيروس يصيب الأطفال, فضلاً عن مطالبتهم بسرعة تفعيل دور المؤسسات التي ترعى حقوق الطفل والهيئات الإعلامية وأن تتخلى عن دورها الديكوري. 

بداية يقول محمود الناقة رئيس الجمعية المصرية للمناهج والتدريس بجامعة عين شمس إن كليب الطفلتين لا يجوز وصفه بأنه ظاهرة وأنه مجرد حالة شاذة ونادرة.

 وأضاف الناقة فى تصريحات لـ«المصريون» أنه من المؤكد أن ما دفع الطفلتين للقيام بهذا العمل طبيعة الأسرة التى ربتهما بها ومن المحتمل أن تم إغراؤهما من أجل أن يستفيد الأهل أو يستفيد آخرون, مشيرًا إلى أنه لا يجوز مساءلة البنتين عن هذا العمل بل القائمين عليه.

وأكد الخبير التربوى أن هذه قضية خطيرة لأن المصائب والنيران تأتى من مستصغر الشرر وعلى وزارة التربية والتعليم والتربويين والمدرسة محاولة إطفاء هذه النيران حتى لا تتمدد وتصيب المجتمع بأكمله.

وفى سياق متصل طالبت سامية خضر أستاذ علم الاجتماع بتربية عين شمس المؤسسات المتمثلة فى المجلس القومى للطفولة والرقابة على المصنفات ومجالس الإعلام الوطنية بالقيام بدورها فى تصحيح الأوضاع ومحاسبة المسئولين عن هذه الأعمال, وذلك بدلاً من أن تستمر فى وضعها الديكورى.

وأضافت خضر في تصريحات لـ « المصريون» أن السبب وراء القيام بمثل هذه الافعال فراغ الساحة من الكوادر الفنية والاخلاقية امام المستغلين ومتربحى الاموال، الذين دخلوا كالحشرات والبعوض، مضيفا أن السوشيال ميديا والفضائيات بكل أنواعها تهدد المجتمع والاسرة المصرية بتسريب هذه الاعمال، وأنه يجب على الدولة التصدى ومحاسبة سريعة ملزمة حتى لا ينتشر الفيروس ثم نبكى على اللبن المسكوب.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع غياب «صلاح» عن كأس العالم؟

  • عصر

    03:36 م
  • فجر

    03:19

  • شروق

    04:58

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:56

  • عشاء

    20:26

من الى